دخول الاعضاء

يجب ان تكن مسجل لدينا لتتمكن من الدخول للخدماتللخدمات التي يقدمها الموقع

غير مصنف

عن السودان

اطلق اسم بلاد السودان على الجزء الذى يقع جنوب الصحراء الكبرى الأفريقية والذى يمتد من المحيط الاطلسى غربا الى البحر الأحمر والمحيط الهندى شرقا. بينما يقصد بهذا الأسم الأن الرقعة التى تقع جنوب مصر الجزء الأوسط من حوض النيل. وقد ورد فى التوراة والنصوص الشورية فقد أطلق أسم كوش على هذه الرقعة من الأرض اما الأسم الحالى (السودان) فهو جمع كلمة اسود باليونانية.

جمهورية السودان دولة عربية أفريقية تمثل نسيجاً اجتماعياً متفرداً بمختلف الثقافات والأعراض والسحنات قل أن توجد فى أى مكان فى العالم.

الموقع والمساحة:

يقع السودان فى الجزء الشمالي الشرقي من قارة أفريقيا بين دائرتي العرض 22.4 شمال خط الإستواء وخط طول 38.22 ويحتل موقعا وسطا بين افريقيا والوطن العربى؛ هذا الموقع أكسب السودان ميزة فريدة بإعتباره المعبر الرئيسي بين شمال أفريقيا وجنوبها كما أنه ظل وحتى منتصف القرن الحالى الممر الرئيسي لقوافل الحجيج والتجارة من غرب أفريقيا إلى الأرضى المقدسة وشرق أفريقيا.

تبلغ مساحة السودان حوالى (1.882.000 مليون كيلو متر مربع) وهو بذلك أحد أكبر الدول الأفريقية كما يأتى فى المرتبة السادسة عشرة بين بلدان العالم الأكبر مساحة وهو ثاني أكبر الدول الأفريقية بعد الجزائر وثالث الدول العربية بعد المملكة العربية السعودية والجزائر. وتشكل مساحة البر 1.752.187 كلم مربع، ومساحة البحر 129.813كلم مربع.

الدول المجاورة : يجاور السودان سبع دول هي: مصر .ليبيا. تشاد. افريقيا الوسطى. أثيوبيا. اريتريا، جمهورية جنوب السودان بالاضافة للبحر الأحمر.

المناخ:

  • يسود السودان المناخ المدارى الذى يتميز بإرتفاع درجات الحرارة معظم أيام السنة ويتدرج من جاف جداً فى أقصى الشمال إلى شبه رطب في الجنوب.
  • مناخ صحراوي وشبه صحراوي في شماله (الولاية الشماليه وشمال كردفان وشمال دارفور) وماطر في الأوسط وفي جنوبه كما أن غالب أرضه سهول منبسطه مع وجود مرتفعات في الشرق وسلسلة جبال النوبه وجبال مره بالغرب.يقع بين خطي عرض 8.45 درجة و 23.8 درجة شمالاً، وخطي طول 21.49 درجة إلى 38.24 درجة شرقاً.
  • تتراوح معدلات الأمطار السنوية ما يقارب الصفر في أقصى الشمال إلى 500 ملم إلى 1000 ملم في السودان
  • يلعب النيل بروافده المختلفة دوراً حيوياً فى حياة السودان الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وفي العلاقات الخارجية، وتستغل مياه النيل وروافده في توليد الكهرباء من خزانات الروصيرص وسنار وخشم القربة، جبل أولياء ومروي، وفى الملاحة وصيد الأسماك.
  • يقدر مخزون المياه الجوفيه يقدر بحوالى (900) مليار متر من المياه لأغرض الرى والإستخدامات المدنية.

السكان:

  • يقدر عدد سكان السودان فى بداية العام 2011م بحوالى (33.419.625)
  • يتكون سكان السودان من قبائل تنحدر من أصول عربية وافريقية ونوبية.
  • الديانة: الأسلام، المسيحية و المعتقدات المحلية.
  • اللغة : العربية، الأنجليزية و اللغات واللهجات المحلية.

نظام الحكم:

نظام الحكم لامركزى وتتمثل مستويات الحكم فى الاتى:

  • مستوى الحكم القومى، الذى يمارس السلطة ليحمى سيادة السودان الوطنية وسلامة اراضيه ويعزز رفاهية شعبه.
  • مستوى الحكم الولائى، الذى يمارس السلطة على مستوى الولايات فى كل انحاء السودان ويقدم الخدمات العامة من خلال المستوى الأقرب للمواطنين مستوى الحكم المحلى ويكون فى أنحاء السودان كافة؛ بالسودان 17 ولاية .

العاصمة:

الخرطوم وتتكون من ثلاث مدن الخرطوم العاصمة السياسية، وأمدرمان العاصمة الوطنية، والخرطوم بحرى التى تعتبر العاصمة الصناعية.

أهم الصناعات:

النسيج – الأسمنت – زيوت الطعام – السكر – الصابون – المنتجات الجلدية – المواد الغذائية – التعدين والصناعات التحويلية.

الثروة الحيوانية:

  • أعداد الثروة الحيوانية بالمليون رأس حتى العام 2005م.
  • الأبل 3.547 الماعز 42.179 الضان 49.797
  • الأبقار 40.369.

المنتجات الغابية:

تساهم أشجار الهشاب والطلح فى تشكيل جانب من ثروة السودان الغابية حيث تبلغ المساحة المزروعة بأشجار الهشاب (40120) فدان تنتج فى المتوسط (15.200) مليون طن واشجار الطلح (64210)فدان تنتج حوالى (3450) مليون طن فى العام.

إنتاجية الأخشاب (11250) متر مكعب منشور و (141450) متر مكعب حريق. بينما يبلغ متوسط إنتاج الفحم بالجوال فى العام (1772541).

المعادن والبترول:

إنتاج المعادن بالطن حتى بداية عام 2005م:

  • الذهب (4.73) الكروم (14666) الجبص (5132)
  • الملح ( 48685) الفضة ( 2.40).
  • خام البترول 113.094 برميل لعام 2004م.

الصادرات :

السودان دولة ثرية بمواردها حيث يمثل البترول، والثروة الحيوانية، والصمغ العربى، والقطن والحبوب الزيتية والذهب موارداً رئيسية لخزينة الدولة

المطارات والمهابط والموانى:

بالسودان (17) مطاراً منها (6) مطارات دولية أكبرها مطار الخرطوم الدولى والذى تنتظم الدراسات الآن لنقل مواقعه وإعادة تشييده و (11) مطاراً محلياً تتوزع فى ولايات السودان: عطبرة والفاشر وغيرها. بينما يبلغ عدد المهابط حالياً (63) مهبطاً قى أنحاء السودان المختلفة.

البحر الأحمر هو منفذ السودان الملاحى إلى العالم الخارجى به موانى بورتسودان وسواكن واوسيف وبشائر ويتميز ساحل البحر الأحمر بوجود الشعب المرجانية التى تأوى أصنافاً مختلفة من الحياة البحرية النادرة.

غير مصنف

عن الإتحاد

أسس مجتمع رجال الأعمال السودانيين غرفة السودان التجارية في العام1908م لتحقيق الأهداف التالية:

  • جمع ونشر الأخبار المفيدة للتجارة في السودان
  • مخابرة حكومة السودان بكل الأمور المتعلقة بالتجارة والسهر علي مصالح التجارة في السودان
  • إعطاء أراء في المسائل المتعلقة بالعرف التجاري.
  • تعرض علي ذوي الشأن كل المسائل التقدم إليها والتي تري اللجنة أنها قد تتصل بالمصالح التجارية العمومية في السودان.
  • مخابرة الغرف التجارية الأخرى عند الحاجة والتصرف في الاستعلامات التي ترد علي الغرفة من وقت لاخر.
  • المساعدة علي حسم المشاكل التجارية بالتحكيم وبالطرق السلمية عندما يطلب منها ذلك.
  • القيام بأعمال الغرفة العامة.

كما قررت الغرفة في العام 1909م إصدار أول نشرة تجارية وذلك:

  • ليكون لها إصداراتها الرسمية.
  • لتزويد أعضائها وعموم الجمهور وبصورة منتظمة بالمعلومات حول الأمور التي تهم مجتمع رجال الأعمال.
  • للإعلان عن الفرص التجارية المتاحة في السودان وتوسيع دائرة أعمال الغرفة التجارية.

أصدر مجلس غرفة السودان التجارية في العام 1923م مجموعة من القوانين التي تضبط عملية التحكيم التي تتم تحت أشراف الغرفة وتبعها إعلان رسمي نشر في غازيته السودان برقم422 في تاريخ 15 أكتوبر 1923م وضّح بمقتضاه المحكمون سلطة اخذ اليمين من الأطراف ومن الشهود فيما يتعلق بإجراءات التحكيم التي تباشرها الغرفة وفقاً للوائح.

وبعد أن توسعت أسواق التجارة السودانية شهدت السنوات اللاحقة إنشاء العديد من المشروعات التنموية الضخمة وتوسعاً ملحوظا في أسواق التجارة السودانية مما أدى لتكوين العديد من الغرف التجارية في العديد من المدن السودانية. ففي العام1968م كانت هناك ثمانية غرف تجارية فكل من البحر الأحمر، كسلا، الفاشر، كردفان...الخ. لذا لمس رجال الأعمال الحاجة لتوحيد جهود هذه الغرف  بتأسيس كيان واحد يعمل كمظلة لهذه الغرف ،فحملت غرفة السودان هذه المهمة علي عاتقها وتم تعديل الاسم الرسمي إلى إتحاد الغرف التجارية السودانية.

يتكون إتحاد الغرف التجارية من ستة غرف رئيسية متخصصة:

  • غرفة المصدرين
  • غرفة الموردين
  • غرفة الخدمات الاقتصادية
  • غرفة المقاولين والخدمات الهندسية
  • غرفة الخدمات الصحية والتعليمية والتدريب
  • غرفة تكنلوجيا المعلومات والاتصالات
  • اضافة الي الغرف التجارية بالولايات
  • وكل غرفة من هذه الغرف تضم الكثير الشعب كل حسب تخصصة الذي يعمل فيه وللشعب لجانها التنفيذية التي تباشر أعمالها.

ويتكون اتحاد الغرف التجارية من أربعة إدارات علي رأسها المدير العام والإدارات هي :

  • الشؤون الإدارية
  • الشؤون المالية
  • تنسيق الغرف التجارية
  • البحوث والمعلومات

أنشئت فيما بعد إتحادات أخرى مثل إتحاد الغرف الصناعية، إتحاد غرف النقل، إتحاد غرف الصناعات الصغيرة والحرفيين،اتحاد الغرف الزراعية.

ولتوحيد جهود هذه الاتحادات شعرت الدولة بالحاجة لتكوين مظلة تجمع تحتها هذه الاتحادات فتم تكوين اتحاد أصحاب العمل في العام 1977م ليخدم الأهداف التالية:

  • تشجيع تطوير الاقتصاد السوداني
  • المشاركة في التخطيط للتنمية القومية.
  • تهيئة المناخ المناسب لإيجاد علاقات مثمرة بين كافة (الجهات المعنية بالإنتاج بصفة عامة) وبصفة خاصة كافة قطاعات رجال الأعمال.
  • حماية حقوق اعضائة القانونية.
  • إعداد النظم ووضع الأسس المتينة التي تبني عليها العملية الاقتصادية.
  • إعداد الدراسات وأجراء البحوث التي تعزز عمليات التنمية.
  • المشاركة في ورش العمل والسمنارات ذات الصلة بالاقتصاد والأنشطة المرتبطة به علي كافة المستويات المحلية والإقليمية والدولية.
  • بلغت العضوية المسجلة في اتحاد الغرف التجارية حتي اكتوبر 2007 4710 عضواً.

وتماشياً مع التوجهات الداعية إلى العولمة أعلن السيد رئيس الجمهورية في عام 1994 قرارا جمهوريا جعل الحصول علي عضوية الغرفة التجارية ضرورة ملزمة للحصول علي السجل التجاري اوتجديدة.

غير مصنف

الإجراءات

ارتبط تسهيل التجارة بالاجراءات والمعاملات حيث أصبحت فى بعض الدول لا تتعدى بعض الدقائق والساعات فى اكمال اجراءات المعاملات التجارية والتخليص الجمركى من اى مكان تتوفر فيه خدمة الاتصالات والانترنت.

أولت الدولة اهتماماً متعاظماً لتسهيل التجارة لذلك فقد كونت لجنة فنية للتسهيلات التجارية والاعمال الالكترونية بمجلس الوزراء برئاسة السيد/ وزير الدولة بالتجارة الخارجية، وتبع ذلك تكوين فريق عمل وطنى لتسهيل التجارة والاعمال الالكترونية بتمثيل كل الجهات ذات الصلة: التجارةـ، الصناعة، مجلس الوزراء، الزراعةـ، المالية، الاستثمار، الخارجية، العدل، النقل، الثروة الحيوانية، البيئة والغابات، الجمارك، بنك السودان، نقطة التجارة السودانية، المواصفات، الأمن الاقتصادى، هيئة الطيران المدنى، هيئة الموانى البحرية، الوكالة الوطنية لتأمين وتمويل الصادرات، الامانة الوطنية لمنظمة التجارة العالمية، اتحاد اصحاب العمل، الغرفة التجارية، الغرفة الصناعية، اتحاد وكلاء الشحن، اتحاد وكلاء التخليص، غرفة التوكيلات الملاحية.

ان مبادىء الشفافية ونشر المعلومات من المبادئ المهمة فى التجارة العالمية واستناداً على ذلك فقد تركزت جهود فريق العمل الوطنى فى تجميع كل الاجراءات الخاصة بالتجارة الخارجية فى كتيب واحد مبسط للاجراءات ليتعرف من خلاله المتعاملون فى التجارة الخارجية على كل ما يتعلق بالتسجيل والمستندات المؤيدة والاجراءات المطلوبة من بداية الشروع فى التعامل التجارى وحتى التخليص الجمركى.

اشتمل دليل اجراءات التجارة الخارجية على معلومات من مصادرها الأصلية من كل الجهات ذات الاختصاص المرتبطة بالتجارة الخارجية لسد فجوة الاحتياجات للمعلومات الخاصة بالاجراءات.  كما يحتوى الدليل أيضا على نماذج من الاستمارات المطلوبة فى اجراءات التجارة الخارجية.

آملين أن يكون هذا الدليل مرشداً يستهدى به المتعاملون بالتجارة الخارجية حتى يتم تسهيل التجارة بصورة سلسلة وعلمية، مع تسليمنا التام الحاجة للمزيد من تمليك المعلومة.

غير مصنف
Notice (8): Undefined variable: neighbors [APP/Plugin/Croogo/View/Layouts/default.ctp, line 186]

شاركبرايك

ما رأيك في الخدمات الإلكترونية للغرفة التجارية؟